تعادل إنتر ميلان صاحب المركز الثاني للمباراة الثالثة على التوالي بنتيجة 1-1 بعدما استقبل هدفا من راديا ناينجولان، لاعبه المعار إلى كالياري هذا الموسم، في الشوط الثاني بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم يوم الأحد.

وسدد اللاعب البلجيكي، الذي أبلغه أنطونيو كونتي مدرب إنتر أنه لا مكان له بالتشكيلة هذا الموسم، كرة قوية منخفضة من خارج المنطقة غيرت اتجاهها قبل أن تصعق المشجعين في سان سيرو في الدقيقة 78 بينما سجل لاوتارو مارتينيز هدف أصحاب الأرض في الشوط الأول.

وتعرض مارتينيز للطرد في الوقت بدل الضائع بعدما استشاط غضبا عقب الحصول على بطاقة صفراء بعد ارتكاب خطأ ولم يخرج من الملعب إلا بعد تدخل مجموعة من زملائه في ظل استمرار احتجاجه على الحكم.

وانتهت المباراة وسط غضب من الجهاز الفني لإنتر، ومنهم كونتي، والتفوا حول الحكم ورفض المدرب إجراء أي مقابلة.

ويملك إنتر، المملوك لجهات صينية، 48 نقطة من 21 مباراة، وبفارق ثلاث نقاط عن يوفنتوس المتصدر الذي يلعب في ضيافة نابولي اليوم. ويتقدم فريق كونتي بثلاث نقاط على لاتسيو ثالث الترتيب الذي يصطدم بروما في قمة العاصمة.

وقال ناينجولان “أشعر بالأسف من جانب لأني سجلت ولدي الكثير من الاحترام لإنتر وللمشجعين وللزملاء. لكن من جانب آخر فأنا سعيد فلقد تلقيت معاملة سيئة بعض الشيء وكأني لاعب صغير”.

وارتدى إنتر قمصانا تحمل أسماء اللاعبين بالحروف الصينية احتفالا بالعام الصيني الجديد.

  • ظهور يانج الأول

وأشرك إنتر، الذي يفتقد عدة لاعبين بسبب الإصابة والإيقاف، لاعبه الجديد آشلي يانج وصنع لاعب مانشستر يونايتد السابق الهدف الأول بعدما أرسل كرة عرضية قابلها مارتينيز بضربة رأس في الدقيقة 29.

واحتج كالياري صاحب المركز السادس بداعي أن مارتينيز دفع منافسه قبل التسجيل وراجع حكم الفيديو المساعد اللقطة لمدة دقيقتين قبل أن يحتسب الهدف.

وأنقذ أليسيو كرانيو حارس كالياري فرصة أخرى من مارتينيز لكن إنتر لم يكن الطرف الوحيد في المباراة بعدما تألق الحارس سمير هاندانوفيتش لإبعاد ضربة رأس من باولو فاراجو.

واقترب ستيفانو سينسي مرتين من التسجيل لإنتر في الشوط الثاني لكن الفريق أخفق في إضافة الهدف الثاني ودفع الثمن غاليا.

واستحوذ جواو بيدرو على الكرة ومرر إلى ناينجولان الذي أطلق تسديدة قوية من 25 مترا وغيرت اتجاهها قبل أن تدخل المرمى.

وكان روميلو لوكاكو قريبا من إعادة التقدم لإنتر لكنه أهدر الفرصة وزاد الإحباط بطرد مارتينيز في اللحظات الأخيرة.

وقال هاندانوفيتش قائد إنتر “نحن في الواقع لم نتعادل بسبب الحكم. نحن كنا نحتج لأن مهاجميهم حصلوا على أخطاء مقابل عدم حصول مهاجمينا. كان يجب علينا حسم المباراة وبعد ذلك لم نكن سنتحدث عن كل هذه الأمور”.

وتعادل ساسولو دون أهداف مع سامبدوريا رغم طرد لاعبه فيدريكو بيلوسو في الدقيقة 25 بسبب منع فرصة مؤكدة للمنافس في مباراة بين فريقين بالقرب من منطقة الهبوط.

وفاز بارما سابع الترتيب 2-صفر على أودينيزي في مواجهة في وسط الجدول بينما انتصر فيرونا 3-صفر على ليتشي المتعثر.

اترك تعليقاً